الاقتصادية

بعد 191 يوما :   7.47 مليار دولار خسائر منع تصدير النفط  

 تداعيات منع التصدير بدأت تلقي بضلالها على المواطنين

 

 رغم الإيقاف جهود التطوير والتجهيز للحقول مستمرة

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط الأحد الماضي أن الخسائر الناجمة عن  منع تصدير النفط الخام  بلغ 7.47مليار دولار، وذلك بعد 191 يوما من إغلاق المنشآت والحقول النفطية. وبينت المؤسسة  أن الخسائر بلغت بالتحديد سبعة مليارات و470 مليونا و484 ألف دولار.

وضمن المساعي الدولية لحلحلة هذا الملف الشائك الذي ألقى بضلاله على المستوى المعيشي للمواطن الليبي ، انعقد الأسبوع الماضي اجتماع دولي بمبادرة إيطالية ، لمناقشة مسألة استمرار غلق المنشآت والحقول النفطية في ليبيا، وتوقف الصادرات النفطية .

وبحسب وكالة  ” آكي” نقلا عن مصادر دبلوماسية لم تسمها، قالت أن الاجتماع ضم مسؤولين من المانيا وإيطاليا وفرنسا والولايات المتحدة ومصر والإمارات، إضافة إلى الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة، ” ستيفاني وليامز ” شمل مداخلة من رئيس مجلس إدارة المؤسسة ” مصطفى صنع الله “.

 

الواحة تسعى لزيادة الإنتاج

وفي جانب آخر تسعى شركة الواحة للنفط إلى زيادة 100 ألف برميل إلى إنتاجها. حيث أعلن قسم الإعلام بالشركة عن انعقاد مشاورات فنية وهندسية بين شركة الواحة للنفط وشركة بتروفاك، إحدى الشركات البريطانية الرائدة في مجال الطاقة .

 

حقل الفيل جاهز للتشغيل

كما أعلن مصدر بحقل الفيل الذي تشغله وتشرف عليه شركة مليتة، بأن خط إمداد النفط الخام القادم من حقل الشرارة قد تمت صيانته من قبل الفرق الهندسية التابعة لشركة أكاكوس العاملة بحقل الشرارة ،وهو الخط المسؤول عن إيصال النفط الخام لمحطة الكهرباء المعنية بتشغيل حقل الفيل كاملا والتي بدونها لا يمكن  تشغيل الحقل .

 

الخليج العربي تبحث ميزانيتها

وفي شركة الخليج العربي للنفط بحثت إدارتها الأحد الماضي الميزانية التقديرية المقترحة للعام القادم  2021 من قبل الإدارات التابعة لها .

وأوضحت الشركة أن رئيسها محمد بن شتوان ناقش مع اللجنة المشكلة بالخصوص إعداد وتنقيح الميزانية المقترحة للشركة للعام القادم في صورتها النهائية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى