كتاب الرائ

أضعف الإيمان

عامر جمعة

بصريح العبارة

أضعف الإيمان

عامر جمعة

.. خلافات عديدة تحصل بين دول العالم لأسباب مختلفة قد تؤدي أحياناً إلى نشوب الحروب أو التهديد بها أو إلى قطع العلاقات السياسية ، لكن مع ذلك فإنها تحرص من جانب آخر على عدم قطع خطوط التواصل ولو بقدر محدود وعن طريق دول أخرى قد ترعى مصالح هذه الدولة أو تلك .

ذلك أن المصالح المشتركة قد تفرض نفسها وأن مصالح المشتركة قد تفرض نفسها وأن مصالح الدول ستبقى من أهم أولوياتها ولذلك فهي مضطرة أحياناً للتنازل عن بعض المواقف لتكسب مواقف أخرى وتظل المشاكل العالقة محل اهتمام وقد تحل بشكل تدريجي يضمن احترام الجميع مع الأخذ بعين الاعتبار اختلال موازين القوة في العالم وقدرة كل دولة للحفاظ على أمنها ومصالحها بعيداً عن المغامرات الخاسرة لذلك ينبغي علينا كدولة أن نبتعد عن المحاور والأحلاف وأن نكون أكثر توازناً في علاقتنا مع سائر الدول وليس من مصلحتنا الدخول في صراع من دول أخرى بغض النظر عما يدور في بلادنا من أحداث ستنتهي حتماً لتكون دولة لها مكانتها في محيطها القاري والإقليمي والعربي والإسلامي والدولي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى