الرياضة

مواجهة مصر والسنغال .. معلومات وإحصاءات

يلتقي منتخب مصر نظيره منتخب السنغال في نهائي كأس أمم إفريقيا، في تمام الساعة التاسعة مساء اليوم الأحد الموافق 6 فبراير 2022، العاشرة مساءً بتوقيت مكة المكرمة، والحادية عشرة مساء بتوقيت الإمارات، على أرضية ملعب «باول بيا ستاديوم»، الواقع بالعاصمة الكاميرونية ياوندي، وهو نفس الملعب الذي شهد تفوق مصر على فريق الأسود غير المروضة.

وبلغ المنتخب المصري نهائي بطولة كأس أمم إفريقيا المقامة في الكاميرون، وذلك عقب فوزه على نظيره الكاميروني 3 /1 بضربات الترجيح، عقب نهاية الوقت الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي.

وتأهل المنتخب المصري للمباراة النهائية حيث سيواجه نظيره السنغالي اليوم الأحد في التاسعة مساءً، فيما سيلعب المنتخب الكاميروني مع بوركينا فاسو في مباراة تحديد المركز الثالث.

وكان المنتخب السنغالي بدوره قد تأهل للمباراة النهائية، عقب فوزه على بوركينا فاسو 3 /1.

يقود المباراة تحكيميا الحكم الجنوب افريقى فيكتور جوميز حكم الساحة والمساعدين  الاول هو زخارى سويلا من جنوب إفريقيا ومساعد تانى سورو من ليسوتو، بينما حكم رابع جان جوك ندالا الكونغو ، وحكام الفار من المغرب بقيادةعادل زوراق بشرى مساعد فار أول وزكريا برنس مساعد فار ثانى.

ونشر الاتحاد الإفريقي لكرة القدم «كاف» عددًا من الحقائق والمعلومات حول مواجهة مصر والسنغال في نهائي كأس أمم إفريقيا على موقع الرسمي، جاءت على النحو التالي:

●      ستكون هذه المواجهة الخامسة بين مصر والسنغال في كأس الأمم الإفريقية والأولى منذ 2006، عندما تفوّقت مصر 2-1 في نصف النهائي في طريقها للتتويج باللقب.

●      في مواجهاتهما السابقة فاز كل منتخب في مباراتين، و3 من هذه المواجهات انتهت بهدف نظيف (مصر في 2000 والسنغال في 1986 و2022).

●      ستخوض مصر النهائي التاسع لها (مع استثناء النهائيات بنظام المجموعات) في كأس الأمم الإفريقية، خسرت في آخر نهائي 2017 (1-2 أمام الكاميرون) – ومع احتساب نهائي 2021 لم يخض أي منتخب نهائيات أكثر منها (9 بالتساوي مع غانا).

●      تخوض السنغال ثالث نهائي لها في كأس الأمم الإفريقية (حلّت وصيفةً في 2002 و2019)، أسود التيرانجا أول منتخب يخوض نهائي البطولة بشكل متتالي منذ مصر 2010.

●      تتطلع السنغال للتتويج باللقب للمرة الأولى خلال مشاركتها الـ16 في البطولة – لم يخض أي منتخب نهائيات أكثر من السنغال دون تحقيق اللقب.

●      تأهلت مصر بعد خوضها أشواطاً إضافية أو ركلات ترجيح في آخر 3 مباريات بكأس إفريقيا، منتخب واحد فقط خاض أشواطاً إضافية في 4 مباريات متتالية بالأدوار الإقصائية (تونس بين 2006 و2015 – خسرت في جميع مبارياتها الـ4 بالدور ربع النهائي، 3 في الوقت الإضافي و1 بركلات الترجيح).

●      فازت السنغال في 11 مباراة في آخر 3 مشاركات بكأس الأمم الإفريقية (منذ 2017)، أكثر من اي منتخب آخر والأكثر حفاظاً على نظافة الشباك (12 مباراة) خلال هذه الفترة.

●      سجلت السنغال 9 أهداف من 81 تسديدة في كأس الأمم الإفريقية 2021 – فقط الكاميرون 12.1% – 11/91) تمتلك معدل تحويل تسديدات لأهداف أفضل من السنغال. في المقابل فإن معدل مصر 5.3% فقط وهو الأقل بين كافة المنتخبات التي وصلت للأدوار الإقصائية.

●      منذ أول مشاركة له في كأس الأمم الإفريقية في يناير 2017، أساهم محمد صلاح في 68 تسديدة لمصر (41 تسديدة و27 فرصة)، فقط التونسي وهبي الخزري أساهم أكثر منه (70 – 40 تسديدة و30 فرصة) خلال هذه الفترة.

●      أسهم ساديو مانيه في إحراز 9 أهداف (6 أهداف و3 تمريرات حاسمة) من آخر 14 هدفاً للسنغال في كأس الأمم الإفريقية (64%)، سجل هدفين أو صنع هدفين في كل من آخر 3 مباريات. قد يساهم في إحراز الأهداف في 4 مباريات متتالية للمرة الأولى في البطولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى