الصحية

 “غادة الفلاح” أول طبيبة جراحة عظام ليبية تشيد بالبرنامج وتدعو الاستمرار في إقامته

     على هامش اليوم العلمي لأطباء جراحة العظام بمستشفيات طرابلس

على هامش اليوم العلمي لأطباء جراحة العظام بمستشفيات طرابلس الذي أقامه قسم جراحة العظام بالمستشفى الجامعي طرابلس صباح اليوم الخميس أشادت أول طبيبة جراحة عظام في ليبيا الدكتورة غادة الفلاح”، بالجهود الذي بذلت لأقامته والذي يتم خلاله تبادل المعلومات الطبية في تخصص جراحة العظام، للحالات التي قدمت لها خدمة طيلة الأشهر الماضية في إطار التعاون بين زملاء المهنة من أجل خلق جيل من الأطباء على درجة عالية من المهنية .

نجاح

وأكدت ” الفلاح”، منذ تخرجها عام “1989” انخرطت لممارسة تخصص جراحة العظام بدعم من زملائها في مستشفى الخضراء وزوجها الدكتور” مراد لانقي”، وبناء على رغبة المرضى من النساء اللاتي يحبذن العلاج عند طبيبة.

موضحة انه بعد النجاح الذي حققته في هذا التخصص قررت استكمال مشاورها العلمي فتوجهت للدراسة في المملكة المتحدة وتحصلت على الزمالة البريطانية في تخصص العظام خلال العام “2009”.

  عظام أطفال

و أشادت في السياق نفسه بالخطوات التي إتخذتها العديد من الطبيبات اللاتي انخرطن في هذا التخصص بالمستشفيات وحققن نجاحات ملموسة يشيد بها الزملاء في كل المحافل.

كما أعلنت الدكتورة” الفلاح” انضمامها لقسم جراحة العظام أطفال بالمستشفى الجامعي طرابلس الذي يترأسه الدكتور” عبدالوهاب المهدي”، والعمل على ضخ دماء جديدة فيه من أجل تقديم خدمة طبية للمرضى الأطفال باعتباره وجهتهم من كل مناطق ليبيا بهدف توطين العلاج بالداخل وتخفيف العبء على ذويهم من تحمل مشاق السفر للعلاج بالخارج.

 حضور

هذا وحضر اليوم العلمي مشرف البرنامج أ .د “منصور الفاسي”، والمدير التنفيذي للمستشفى الدكتور”نبيل العجيلي”، والمدير المساعد لمستشفى الهضبة العام “الخضراء”، مقرر الشؤون العلمية بمجلس التخصصات الطبية الدكتور “الصديق بن دلة”، ورئيس قسم الشؤون العلمية بالمستشفى الجامعي الدكتور “نبيل المصراتي”،. ورئيسا قسمي جراحة العظام بالمستشفى الجامعي طرابلس والخضراء ” محمد راشد”، وصالح بومهارة”،

 نقاش فاعل

اليوم العلمي الذي نال استحسان الحضور ألقيت خلاله عديد المحاضرات لأطباء من أجيال مختلفة لاستعراض خبرتهم في هذا المجال والحالات المعقدة التي قدموا لها الخدمة بالطرق العلمية طيلة الأشهر الماضية والذي اتسم بالنقاش الفاعل والجاد بين الأطباء لتبادل المعلومات والذين أشادوا به ودعوا لإقامته بشكل شهري بهدف تبادل الخبرة فيما بينهم.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى