كتاب الرائ

وللحديث بقية !

عامر جمعة

نحن مع زيادة المرتبات لكن هذه الزيادة المشروعة ينبغي أن تكون وفق دراسة حتى ال تكون مجرد إجراء متسرع وإن كان تجاوبا مع رغبة بعض الفئات.

المعلمون هم اول من يستحق الزيادة

الاعتبارات عدة ومجتمع ال يحترم المعلم ويقدره ال مكان فيه للاحترام!

هناك اعداد من المعلمين حاليا قائمون بعملية التدريس بغض النظر عن تخصصاتهم وعدد الحصص المسندة إليهم.. منهم من قضى في المهنة سنوات قصيرة وآخرون على وشك التقاعد؟ وهناك اعداد أخرى من المعلمين الذين قضوا أزهى فترات عمرهم في التعليم

وفي أزهى مستوى للقطاع قبل أن يطاله الانهيار، وهم الذين في بيوتهم وقد أحيلوا للتقاعد.

وإذا أقرت الزيادة للعاملين حاليا وتم التغاضي عن المتقاعدين من الرعيل الوال وهو الأفضل بين الأجيال فذلك هو الإجحاف الذي ما بعده إجحاف والعيني ذلك سوى نكران وجحود ويعني كذلك أن يعيش هذا العدد بقية مراحل عمره في تعاسة وبؤس وفقر ألن الزيادات شملت أجيالا وتغاضت عن جيل وأحدثت فوارقا طبقية ظالمة في وقت ارتفعت

فيه تكاليف المعيشة، فهل من المنطق أن يسقط حق بالتقادم؟ فإذا كانت الزيادة ستشمل معلمين درسوا عشر سنوات ّس أربعة عقود أو فكيف يحرم جيل در أكثر.. والكلام ال ينطبق على المعلمين بل كل الموظفين الغالبي الذين ظلوا طوال عملهم تحت مقصلة قانون )15..)

وللحديث بقية!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى