الصحية

نجاح عملية قلب مفتوح لمريضة حامل في الشهر الخامس

 

طرابلس 1 أغسطس 2020م

لازال أطباء المستشفى الجامعي طرابلس يسجلون الانجازات الطبية رغم ” الكورونا”، بإجراء أخصائي جراحة القلب  كبار الدكتور” خالد  طالب” ، والفريق الطبي المرافق له  عملية استثنائية لمريضة في العقد الثالث من العمر حامل بالشهر الخامس خلال اليومين الماضيين تعاني من وجود جرثومة والتهاب شديد في صمامات القلب infective endocarditis و ترجيع شديد في الصمام الميترالي والصمام الثلاثي.

وأكد الدكتور” خالد  طالب”، بعد إجراء الكشوفات اللازمة وتشخيص حالة المريضة وإيوائها بحجرة عناية القلب وبالتواصل مع أطباء النساء والولادة لتقييم وضع الأم والجنين  أكدوا على ضرورة إجراء العملية لإنقاذ الأم والجنين ، الأمر الذي جعلنا نتخذ قرار إجراء العملية بشكل عاجل رغم خطورتها على صحة المريضة وجنينها من اجل انقاذ حياتهما.

العملية التي استمرت لأكثر من أربعة ساعات  كللت بالنجاح التام تم خلالها إيقاف قلب الأم و تغيير الصمامات مع اتخاذ كافة الإجراءات للحفاظ على حياة الجنين والأم، وأشاد الدكتور ” طالب”، بالجهود التي بذلها الفريق الطبي المرافق له لضمان نجاحها والتي اعتبرها انجاز طبي تم خلاله ايقاف قلب الأم الحامل تحت العملية .

نجاح عملية قلب مفتوح لمريضة حامل في الشهر الخامس

و عقب العملية أحيلت المريضة لحجرة العناية لتحظى بمتابعة تامة من قبل الفريق الطبي المناوب على مدار الساعة قبل إحالتها للقسم  لمتابعتها من قبل الدكتور” طالب”، الذي قرر منحها إذن خروج للمغادرة عند تحسن حالتها  لتشارك أهلها وذويها فرحة العيد بعد إنقاذ حياتها وجنينيها من موت محقق .

هذا ورافق الدكتور” خالد طالب”  والفريق الطبي المرافق له في إجراء العملية أخصائي التخدير الدكتور” عبد الجليل “، الذي اشرف على استقرار العلامات الحيوية للام والجنين مع فنيي القلب الصناعي السيدان” يحي ، عبد الحميد التيح”، ، وأطباء قسم النساء والولادة الذين قاموا بمراقبة وضع الجنين خلال العملية، بالتعاون مع  أطباء عناية جراحة القلب والتمريض لضمان استقرار الحالة الصحية للمريضة بعد العملية.

وأشاد الدكتور” طالب” بجهود كل من ساهم في نجاح العملية الاستثنائية من كل الأقسام ومنها عناية القلب الباطني النساء والولادة ، قسم جراحة القلب

طرابلس 1 أغسطس 2020م

لازال أطباء المستشفى الجامعي طرابلس يسجلون الانجازات الطبية رغم ” الكورونا”، بإجراء أخصائي جراحة القلب  كبار الدكتور” خالد  طالب” ، والفريق الطبي المرافق له  عملية استثنائية لمريضة في العقد الثالث من العمر حامل بالشهر الخامس خلال اليومين الماضيين تعاني من وجود جرثومة والتهاب شديد في صمامات القلب infective endocarditis و ترجيع شديد في الصمام الميترالي والصمام الثلاثي.

وأكد الدكتور” خالد  طالب”، بعد إجراء الكشوفات اللازمة وتشخيص حالة المريضة وإيوائها بحجرة عناية القلب وبالتواصل مع أطباء النساء والولادة لتقييم وضع الأم والجنين  أكدوا على ضرورة إجراء العملية لإنقاذ الأم والجنين ، الأمر الذي جعلنا نتخذ قرار إجراء العملية بشكل عاجل رغم خطورتها على صحة المريضة وجنينها من اجل انقاذ حياتهما.

العملية التي استمرت لأكثر من أربعة ساعات  كللت بالنجاح التام تم خلالها إيقاف قلب الأم و تغيير الصمامات مع اتخاذ كافة الإجراءات للحفاظ على حياة الجنين والأم، وأشاد الدكتور ” طالب”، بالجهود التي بذلها الفريق الطبي المرافق له لضمان نجاحها والتي اعتبرها انجاز طبي تم خلاله ايقاف قلب الأم الحامل تحت العملية .

 

و عقب العملية أحيلت المريضة لحجرة العناية لتحظى بمتابعة تامة من قبل الفريق الطبي المناوب على مدار الساعة قبل إحالتها للقسم  لمتابعتها من قبل الدكتور” طالب”، الذي قرر منحها إذن خروج للمغادرة عند تحسن حالتها  لتشارك أهلها وذويها فرحة العيد بعد إنقاذ حياتها وجنينيها من موت محقق .

هذا ورافق الدكتور” خالد طالب”  والفريق الطبي المرافق له في إجراء العملية أخصائي التخدير الدكتور” عبد الجليل “، الذي اشرف على استقرار العلامات الحيوية للام والجنين مع فنيي القلب الصناعي السيدان” يحي ، عبد الحميد التيح”، ، وأطباء قسم النساء والولادة الذين قاموا بمراقبة وضع الجنين خلال العملية، بالتعاون مع  أطباء عناية جراحة القلب والتمريض لضمان استقرار الحالة الصحية للمريضة بعد العملية.

وأشاد الدكتور” طالب” بجهود كل من ساهم في نجاح العملية الاستثنائية من كل الأقسام ومنها عناية القلب الباطني النساء والولادة ، قسم جراحة القلب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *