ثقافة وفنون

تكريم عدد من الصحفيين والإعلاميين الناشطين في حقوق الإنسان .

في حفل نظمته "مؤسسة لماذا أنا" :

 أقامت منظمة لماذا أنا لحقوق المرأة الحقوقية حفل اختتام لمشروعها لهذا العام عن الإعلام وحقوق الإنسان بفندق باب البحر _ طرابلس حيث كرمت عدد من الصحفيين والإعلاميين المناصرين لحقوق الإنسان .

هذا الحفل افتتح بكلمة من رئيسة المنظمة ( أ. زاهية علي ) والتي اثنت على جهود الصحافة والإعلام لمناصرة حقوق الإنسان تم كلمة  مدير مفوضية المجتمع المدني فرع طرابلس السيد (فضل جبران) وختاماً كلمة مدير إدارة منظمات المجتمع المدني بوزارة الخارجية السيد (وسيم الدراوي).

كما خصص الحدث كلمة وتكريم روح فقيد الكلمة والصوت والصورة ( محمد بن خليفة ) وكل من فقدناهم في هذه المهنة .

واختتم الحفل بتكريم متدربي المشروع وعدد من الصحفيين من مناطق مختلفة ، من يفرن وزوارة وطرابلس وبني وليد.

تجدر الإشارة إلى منظمة لماذا أنا لحقوق المرأة  منظمة نسوية تأسست 2011 مهتمة بعدة قضايا منها المناصرة ومناهضة العنف وحقوق الإنسان والتعايش السلمي وغيرها من القضايا .

وهذا المشروع لتدريب الإعلاميين استمر لعام بعقد تدريبات مختلفة تعرف المتدربين على مفاهيم مواثيق حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني وتوج هذا المشروع بإنتاج 25  تقرير صحفي عن أهم قضايا انتهاكات حقوق الإنسان في ليبيا .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى