كتاب الرائ

 طرابلس الهضبة نيويورك نفر!

 عصام فطيس

بإختصار

 عصام فطيس

 طرابلس الهضبة نيويورك نفر!

توجه أو سيتوجه أو قد يكون قد وصل رئيس المجلس الرئاسي السيد فايز السراج إلى نيويورك للمشاركة في اجتماعات الدورة العادية الرابعة والسبعين للأمم المتحدة والتي تنعقد هذه الأيام، يصاحبه هذه المرة وفد مدندن حسب ما نشرت صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، رفقة مستشاره الخاص الذي صدر قرار بتعيينه مندوبا لليبيا في الأمم المتحدة ليجلس في ذات المقعد الذي جلست فيه شخصيات لها ثقل و وزن على المستويين الداخلي والدولي منذ قبول ليبيا في المنتظم الأممي الى العام 2011 م. المهم يتوجه صاحب السعادة او الفخامة أو معاليه (كل واحد يختار اللي يريحه ) للمشاركة في الاجتماعات المذكورة التى سيعرض من خلالها أخر التعقيدات (وليس التطورات للازمة الليبية ) التي تزداد تعقيدا يوما عن الأخر ، وفِي الوقت الذي يسعي فيه لإحداث حلحلة لهذا الملف الشائك ، لاتزال الأوضاع في الداخل على ماهي عليه ، استمرار للاقتتال على تخوم طرابلس ، دماء تزهق ، سرقة ، نهب ، أزمات لها أول وليس لها أخر مابين كهرباء وسيولة وغلاء الأسعار ونهب لأموال الدولة بطرق متعددة مابين مشروعة ( تعيينات عالبحري ، ومرتبات خيالية ، ولا يوجد في ذات الوقت عمل يقابلها وتهريب على نطاق واسع للمنتجات النفطية ولموارد الدولة شرقا وغربا وجنوبا ، وازداد حال الناس سوء بعد قفل مطار معيتيقة الذي كان الشريان الوحيد للعاصمة مقفل ، وسط هذا الكم من المعاناة سيطرح الملف الليبي بحثا عن مخرج أو مهرب من هذا الوضع المعقد الذي اختلطت فيه الأوراق وتوزعت على عواصم إقليمية ودولية لها مصالحها ومطامعها في ليبيا . يتوجه الرئيس الى نيويورك وسيلتقي برؤساء ووزراء خارجية عدد من الدول وفقا لأجندة أعدت مسبقا وستتم مناقشة الأوضاع في ليبيا، وستدعو هذه الدول أطراف النزاع الليبي للعودة الى الحوار وهو امر يحتاج إلى معجزة او (مسواق وسفناري) لعل الأحوال قد تنصلح. شخصيا لا أراهن على هذه الدورة (او المربع) فالعالم له شواغله والملف الليبي ليس من ضمن أولوياته، وسيقترب منه عندما يقرر الكبار ذلك واعتقد ان هذا الامر لم يتوفر بعد. اجمالا ان مشاركتنا في هذه الدورة ستكون تحصيل حاصل على شاكلة ما يحدث في محطة سوق الحوت للركاب طرابلس الهضبة نفر ويطلع التاكسي، او لنكن موضوعيون طرابلس نيويورك نفر اطلع وغير جوك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى