ليبيا

الرئيس التشادي: 500 ألف تشادي عادوا من ليبيا وأفريقيا الوسطى

 

الرئيس التشادي:

500 ألف تشادي عادوا من ليبيا وأفريقيا الوسطى

أعرب الرئيس التشادي إدريس ديبي عن قلقه من تقاعس المجتمع الدولي عن دعم الدول الأفريقية لمحاربة الإرهاب، مشيرا إلى أن انتشار جماعة بوكو حرام والصراعات الدائرة بدول الجوار، انعكست على أمن بلاده وتسببت بأزمة اقتصادية جراء إيقاف الصادرات والواردات من وإلى ليبيا ونيجيريا وأفريقيا الوسطى؛ ما أدى إلى حدوث عجز انعكس على حياة المواطنين، ولفت ديبي إلى عودة أكثر من 500 ألف تشادي إلى وطنهم من ليبيا وجمهورية أفريقيا الوسطى، إلى جانب وجود مئات الآلاف من اللاجئين من الدول المجاورة داخل البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى