الرياضة

ورحل موهوب الأجيال

ورحل موهوب الأجيال

بعد سنوات من الابداع والتاق في ملاعب كرو القدم في ليبيا ومصر وتونس والمغري والجزائر ولبنان واثيوبيا وسوريا ، وبعد سنوات من المعاناة مع المرض ودع موهوب الاجيال أحمد عمر الاحول هذه الدنيا الفانية ، ودعنا بعد ان ترك بصمة في لكرة القدم الليبية لما يتمتع به موهبة نادرة وقدم عدد وفير من الجمل الفنية الابداعية التي ضلت راسخة في الاذهان ، رحل أحمد الاحول احمد أبرز ما أنجبت ليبيا من المواهب لعد ان كان مثالا يحتذى في الذود هم الغلالة الوطنية، وكان أحد فرسان المباراة الشهيرة التي جمعت المنتخب الليبي مع المنتخب المصري سنة 1965 عندنا أنهى المنتخب الليبي الشوط الاول بهدفين لصفر، وفي ظروف غير عادية تغيرن النتيجة في الشوط الثاني للمنتخب المصري  ، لتصدر صحيفة الاهرام في اليوم الثاني بعنوان بارو يقول  ( فزنا على لبيبا وتخلصنا من يوم أغبر).

رحم الله موهوب الاجيال أحمد الاحول رحمة واسعة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى