المنوعات

من بينها العزيزية – أعلى درجات الحرارة التي تم رصدها على كوكب الأرض

من وادي الموت الأمريكي إلى عاصمة جفارة الليبية.. أعلى درجات الحرارة التي تم رصدها على كوكب الأرض

شهدت العديد من الدول الواقعة في جنوب شرقي آسيا، موجة حر غير مسبوقة، حطمت الأرقام القياسية في تلك المنطقة، فيما وصف مؤرخ المناخ ماكسيميليانو هيريرا، الأمر بأنه أحد أكثر الأحداث الحرارية وحشيةً التي شهدها العالم على الإطلاق.

ووفقاً لصحيفةThe Washington Postالأمريكية، فإنّ كلاً من فيتنام ولاوس وكمبوديا وتايلاند وأجزاء من الصين، حطمت الأرقام القياسية السابقة المسجلة، إذ تجاوزت درجات الحرارة في بعض الأماكن 110 فهرنهايت (43.3 مئوية).

في حين وصف المؤرخ المناخي ماكسيميليانو هيريرا بحسابه الرسمي على تويتر، ما يحصل في جنوب شرقي آسيا بأنه “أحد أكثر الأحداث الحرارية وحشيةً التي شهدها العالم على الإطلاق”، مضيفاً أن “الأرقام القياسية يتم تحطيمها”.

أعلى درجات الحرارة على كوكب الأرض

فيما يلي، 8 مناطق سجلت أعلى درجات حرارة مسجلة على كوكب الأرض:

1- وادي الموت في كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية

سجّل فندق يدعى “Furnace Creek” الواقع في وادي الموت بصحراء كاليفورنيا، أعلى درجة حرارة للهواء تم تسجيلها على الإطلاق وهي 56.7 درجة مئوية، وذلك في صيف 1913، وفقاً لما ذكرهالموقع الرسمي لموسوعة غينيس للأرقام القياسية.

وعلى الرغم من أن هناك جدلاً حول صحة درجة الحرارة هذه، فإن درجات الحرارة في تلك المنطقة دائماً قريبة من هذا الرقم، إذ سجلت الصحراء في صيف 2020 درجة 54.7 مئوية.

في حين أن متوسط درجات الحرارة في تلك المنطقة خلال فصل الصيف يصل إلى 47 درجة مئوية.

2- العزيزية في ليبيا

في الوقت ذاته، لا يزال الجدل قائماً حول المنطقة التي سجلت أعلى درجة حرارة في العالم على الإطلاق، إذ إن مدينة العزيزية، العاصمة السابقة لمنطقة الجفارة التاريخية في ليبيا، كانت قد سجلت في عام 1922 أعلى درجة حرارة على كوكب الأرض بواقع 58 درجة مئوية، وبقيت الأولى على العالم حتى عام 2012 عندما قامت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية باستبعادها من القائمة.

أما سبب الإبعاد فهو أن العلماء شككوا في العوامل التي اعتبروها غير صالحة لقياس درجة الحرارة، معتبرين أن القياس تم فوق الإسفلت الذي يزيد من درجة الحرارة وأنه تمثيل غير عادل للتربة الصحراوية الأصلية.

3- قبلي في تونس

قد تبدو هذه المدينة كأنها واحة صحراوية مثالية بأشجار النخيل وحتى بحيرة الملح الخاصة بها، لكن درجة الحرارة هنا وصلت إلى 131 درجة (55 مئوية) في عام 1931، وفقاً لما ذكره موقعEarth.

4- عروان في مالي

عروان أو كما تسمى بالإنجليزية “Araouane” هي قرية صغيرة في الجزء الشمالي من الصحراء الكبرى، وتقع على بعد 243 كم شمال مدينة تمبكتو التي تعتبر من أهم العواصم الإسلامية في غرب إفريقيا.

في حين كانت قرية عروان ذات يوم بمثابة مركز تجاري في الصحراء قبل أن يتضاءل دور القرية ويقل عدد سكانها (300 عائلة فقط) بعد ضياعها بين الكثبان الرملية.

في صيف عام 1945، سجلت قرية عروان درجة حرارة عالية وصلت إلى 130 درجة فهرنهايت (54.44 مئوية).

5- مطربة، الكويت

في حين سجلت مطربة، وهي منطقة نائية بشمال غربي الكويت، 129 درجة فهرنهايت (53.9 مئوية) في 21 يوليو/تموز 2016.

6- البصرة، العراق

فيما سجلت درجة الحرارة ذاتها أيضاً في اليوم التالي بمطار البصرة الدولي في العراق بتاريخ 22 يوليو/تموز 2016.

7- توربات في باكستان

وفي 28 مايو/أيار 2017، سجلت مدينة توربات الواقعة بجنوب بلوشستان في باكستان سابع أعلى درجة حرارة على الأرض من خلال تسجيل 128 فهرنهايت (53.7 مئوية).

8- مطار الأهواز في إيران

في حين شهد مطار الأهواز في إيران بشكل غير رسمي ثامن أعلى درجة حرارة تم تسجيلها على الإطلاق، خلال موجة الحر الشديدة التي ضربت صيف عام 2017.

وسجّل إيتيان كابيكيان، خبير التنبؤات في وكالة الأرصاد الجوية الفرنسية، درجة حرارة 128 فهرنهايت (53.7 مئوية) بالمدينة في 29 يونيو/حزيران 2017، وفقاً لما ذكرته صحيفة Daily Mail البريطانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى