الاقتصادية

في تقرير وزارة الاقتصاد والصناعة عن سنة 2020 حول أسعار السلع بطرابلس :

ارتفاع أسعار 38 سلعة بنسبة 52.05% من إجمالي 73 سلعة وانخفاض أسعار 33 سلعة بنسبة 45.21%

 

 توقف منظومة الاعتمادات المستندية بمصرف ليبيا المركزي أحد أسباب الزيادة في الأسعار

 

أعد قسم التسويق والاسعار بوزارة الاقتصاد والصناعة التقرير الخاص بأسعار بيع السلع الأساسية والضرورية بالسوق المحلي بالعاصمة طرابلس خلال العام 2020م .

تضمن التقرير بيانات عن أسعار السلع الأساسية والضرورية خلال الفترة من 1/1/ الى 31/12/2020 م ومعدلات التغير بها وكذلك انخفاض أسعار بعض السلع بالسوق واستقرار أسعار بعض السلع الأخرى وارتفاع في أسعار سلع أساسية وأسبابها.

التقرير أشار إلى حدوث ارتفاع ملحوظ في المتوسط العام لأسعار أكثر من نصف السلع الغذائية الرئيسية بالسوق المحلية في مدينة طرابلس في الفترة من 1 يناير وحتى 31 ديسمبر 2020.

و ارتفاع في أسعار 38 سلعة بنسبة 52.05% من إجمالي 73 سلعة رصدها التقرير، وكان الدقيق المحلي عبوة 1 كجم، والدقيق المستورد، والسميد، والكسكسي المستورد دياري، والسكر، والشاهي الأحمر، والمكرونة المحلية، والمكرونة المستوردة، وزيت ذرة تونسي (الصافي)، وزيت ذرة مصري (العربي)، وتن محلي جنزور، وتن صن أندونيسي من أبرز السلع التي شهدت أسعارها ارتفاعًا خلال العام الماضي.

إلى جانب السلع المذكورة شمل  الارتفاع أسعار اللحوم بصفة عامة، والألبان السائلة والمكثفة، والأجبان، والخضراوات، مثل الطماطم، والفلفل الأخضر، والبصل الجاف، والثوم المحلي والمستورد، والبطاطس، والفواكه كالموز، والتفاح.

وأرجع التقرير أسباب هذه الزيادات إلى عدة أسباب من بينها توقف منظومة الاعتمادات المستندية بمصرف ليبيا المركزي ، وزيادة السحب على السلع الغذائية بكميات كبيرة وتخزينها في المنازل بعد صدور قرار المجلس الرئاسي بالحجر المنزلي الكامل عقب انتشار جائحة كورونا ، وما ترتب عنها من توقف حركة دخول السلع من المنافذ البرية ، ما أدى إلى توقف انسياب دخول السلع، إلى جانب توقف حركة شحن الحاويات بين عديد الدول الأوروبية والآسيوية وما صاحبها من توقف العديد من الدول الصناعية عن تصدير السلع الغذائية الأساسية جراء توقف مصانعها عن الإنتاج من جهة والتخوف من نقص مخزونها الاستراتيجي من السلع والبضائع من جهة ثانية كنتيجة افتراضية للإجراءات الاحترازية، إلى جانب قيام بعض التجار بالسوق المحلية بسحب السلع وتخزينها بقصد المضاربة في أسعارها.

وبحسب التقرير انخفضت أسعار 33 سلعة بنسبة 45.21% من إجمالي السلع المرصودة البالغ 73، وكان الدقيق المحلي عبوة 50 كجم والأرز البسمتي، وأرز أبو السنت، وأرز سوس (حبة طويلة- حبة قصيرة) وأرز المبروك من أبرز السلع التي شهدت أسعارها انخفاضًا خلال العام الماضي.

كما رصد التقرير انخفاض في أسعار الشاي الأحمر وزيت الذرة و معجون الطماطم ، إضافة إلى انخفاض أسعار بعض المعلبات السمكية بنسب متفاوتة وكذلك لحوم الدواجن المحلية ولحم البقر المستورد وبيض المائدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى