الرياضة

المنتخب الوطني لكرة اليد يختتم معسكره بتونس

المنتخب الوطني لكرة اليد يختتم معسكره بتونس

يبذل الاتحاد الليبي لكرة اليد جهوداً كبيرة في سبيل توفير كافة الإمكانيات للمنتخب الوطني وذلك من أجل تحقيق نتائج إيجابية خلال كأس الأمم الأفريقية المقررة في تونس وذلك على أمل التأهل إلى نهائيات كأس العالم والتي ستحتضنها مصر في 2021.
واختتم المنتخب الوطني لكرة اليد يوم الجمعة الماضي معسكره التحضيري في مدينة نابل التونسية والذي تواصل لأكثر من أسبوعين.
وخاض المنتخب خلال هذا المعسكر عدة مباريات ودية كان آخرها تباريه مع المنتخب العراق يوم الخميس الماضي.
وفي تصريحات لموقع (كووورة) قال التونسي وائل المزيني المعد البدني لمنتخبنا بأن فترة التحضيرات كانت طويلة والاعتماد في معسكر نابل كان عن الجانب البدني خاصة وأن اللاعبين توقفوا عن اللعب لأكثر من خمسة أشهر.
وأضاف المزيني : “بالتنسيق مع المدرب ومساعديه تم الاتفاق على برنامج الإعداد ونحن نعمل عليه ومستوى اللاعبين في تحسن”.
وتابع : “من هنا إلى كأس أفريقيا بإذن الله سنكون جاهزين وسنحقق الهدف الذي نعمل عليه”.
وأشار : “بعد نهاية هذا المعسكر سنرجع بداية الشهر المقبل إلى تونس ونبدأ معسكراً جديداً ننتقل بعده إلى صربيا لخوض عدة مباريات ودية”.

وعن المحترفين تحدث المعد البدني : “هم يلعبون مباريات مع أنديتهم والجهاز الفني يتابعهم وسيشكلون قوة للمنتخب الليبي”.
ويشرف على تدريبات المنتخب الوطني المدرب التونسي محمد علي الصغير ويساعده محمد رحومة ووليد القبلاوي كما يشغل التونسي حسين سلامة مهمة مدرب الحراس.
وتأتي هذه التحضيرات استعداداً للمشاركة في نهائيات كأس أمم أفريقيا التي تحتضنها تونس في يناير المقبل.
وسيلعب منتخبنا ضمن المجموعة الثانية في النهائيات رفقة منتخبات أنجولا والجابون ونيجيريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى