الاقتصادية

رئيس اللجنة الوطنية للتنمية المستدامة تدعو لإيجاد بدائل اقتصادية للنفط

أكدت رئيس اللجنة الوطنية للتنمية المستدامة بمجلس النواب السيدة ربيعة أبوراص على ضرورة إيجاد موارد اقتصادية بديلة للنفط والغاز بالنظر لما يمر به هذا القطاع من أزمات متلاحقة وتذبذب في حجم الإنتاج يؤثر سلبا على مساهمته بشكل فعال في تغطية الاحتياجات النقدية للبلاد.
كما أكدت رئيس اللجنة الوطنية للتنمية المستدامة أن البدائل موجودة في ليبيا وأبرزها الموارد البحرية بالنظر للساحل الليبي الطويل على البحر المتوسط والذي يفتح فرصا واعدة في مجال السياحة والصيد وصناعة الغذاء والنقل البحري، ويجب أن يكون هناك توجه وطني لتعزيز الصناعات المرتبطة بالبحر، مشددة على ضرورة الاستثمار في الاقتصاد الأخضر الذي يهدف إلى تقليل المخاطر البيئية وإلى تحقيق التنمية المستدامة دون أن تؤدي إلى حالة من التدهور البيئي ، باعتبار أن ذلك يلبي أهداف التنمية المستدامة وحاجة المواطن الليبي إلى بيئة أمنة.

وأضافت “أبوراص” أنه يمكن الاستفادة من التجارب الناجحة في الدول الأخرى ويمكن أن يكون للمؤسسات المحلية والدولية دور كبير في نقل الخبرات المطلوبة، داعية إلى تشكيل منتدى وطني لبحث تنمية وتطوير الاقتصاد الليبي وفق أهداف التنمية المستدامة يضع في الاعتبار التوجه للاقتصاد الأزرق والأخضر، بحيث يضم المنتدى جميع الجهات الفاعلة والتي تشمل البحاث والأكاديميين والأجهزة الرقابية ومجلس التخطيط الوطني وغرف التجارة والصناعة والزراعة ورجال الأعمال والمجتمع المدني بمشاركة الخبرات والجهات الدولية الراغبة في العمل مع ليبيا.

وأشارت ” أبورأس” إلى أهمية إطلاق المنتدى الوطني لبحث تنمية وتطوير الاقتصاد الليبي قريباً، نظراً لما يواجه الاقتصاد الليبي من تحديات تتطلب إيجاد الحلول المستدامة، وأن هذه القضية يجب أن يتم تناولها على المستوى الوطني وإعطائها الأولوية التي تستحق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى