الرياضة

تبدأ بـ”الحلم الأوروبي” 3 تحديات تنتظر ديكو مع برشلونة

تولى نجم ناديبرشلونةالسابق، ديكو مهمة المدير الرياضي خلفاً لماتيو أليماني، بعد أن عمل قريباً من الفريق، وتعلم بعض أساسيات وظيفته الجديدة، لكن التحديات المقبلة لن تكون سهلة أمامه، في ظل المطالب الكبيرة للجماهير الكتالونية.

وبالرغم من أن ديكو سينتظر نهاية فترة الانتقالات الصيفية، ليصبح الرجل الأول في إدارة الجانب الرياضي للفريق، إلا أنه سيعمل خلف الكواليس، كما فعل في الفترة الأخيرة لحسم بعض الملفات الشائكة.

صفقات أفضل

وبتعيين ديكو، تنتظر الجماهير من نجمها البرتغالي السابق أن يكون في مستوى التطلعات، وينجح في حسم صفقات مهمة مستقبلاً بحكم علاقته الجيدة بعديد النجوم، كذلك لأنه سيعمل في وضع مالي أفضل من سابقه، وسيكون أمامه المجال لتسجيل لاعبين جدد، بعد التوصل لاتفاق مع أسماء على تخفيف رواتبهم والتخلص من نجوم آخرين.

إيجاد الحلول

ولن يجد لاعب خط الوسط السابق الطريق مفروشاً بالورود، إذ تنتظره ملفات مهمة عليه إيجاد حلول لها بغاية التخفيف من الأعباء على برشلونة، ولعل أهمها تسويق اللاعبين غير المرغوب فيهم من الذين يماطلون في الرحيل، ومن بينهم الفرنسي كليمون لانغليت والأميركي ديست.

عودة أوروبية

ويدرك ديكو أن ابتعاد برشلونة عن التألق الأوروبي لم تعتد عليه الجماهير، وهو الذي شهد المجد مع النادي الكتالوني، ومن بين التحديات التي تنظره هي معانقة التاج الأوروبي “دوري أبطال أوروبا“، ولكن الهدف لن يتحقق سوى بحسم عدد من الصفقات، ومن بينها المدافع كانسيلو ونجوم جدد قادرين على تقديم الإضافة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى