الصحيةتحقيقات ولقاءات

الوازع الوطني هو الذي جعلتا مستمرين في مواقعنا

الدكتور حسين بريدعة مدير مركز الكريمية الصحي :

– الوازع الوطني هو الذي جعلتا مستمرين في مواقعنا .

– جاهزون للمساهمة في التطعيمات الاضطرارية لشلل الاطفال والحصباء.

– ملفات العملين ووضعهم المالي تحت مجهر وازارة المالية .

حال القطاع الصحي يشغل حبال الجميع ، وكلنا نمي النفس بإكساب الصحة ، وبرؤية القطاع الصي وهو في افضل الحال ، و يحقق طموحات الجميع .

أردنا ان نتعرف على جانب من جوانب حال الصحة نت خلال زيارة الى المركز الصحي الكريمية ، حيث تجولنا بداخله فوجدناه خلية نحل من خلال الجهد المبذول من قبل عناصره الذين يظهرون بشاشة كبيرة وهم يستقبلون الحال في لمسة رائعة متكنى الن تعم في كل الموافق الصحية .

 

وعى هامش الزيارة التقينا بالدكتور حسين ابريدعة مدير المركز الذي قلنا له ما هو سر استمراركم في المركز بالرغم من انكم لم تتقاضوا رواتبكم منذ افتتاح المركز سنة 2015 ؟ .

فقال …الوازع الوطني هو الذي يدفعنا الى الاستمرار ، بل ان عزيمتنا واصرارنا يزدادان كل يوم ، والدليل ها نحن على معنويات وجادون في التطور بالخدمات التي يقدمها هذا المركز، وحتى الان بمجهودات ذاتية .

-ما هي الخدمات الصحية التي تقدمونها للمواطن ؟ .

الخدمات كثيرة والحمد لله ، فالمركز ساهم في تنفيذ كل حملات التطعيم منذ سنة 2015 حتى الان ، وهذه الحملات لم تقتصر على أبناء المنطقة ، بل انها طالت مواطنين الزنتان والرجبان وطرابلس كذلك ، أما الخدمات الصية الاخرى فهي :

صحة عامة ، باطنة ، كشف أطفال ، كشف ومتابعة للنساء الحوامل ن جراحة ومداواة .

نستعد لحملة تطعيم جديدة

وقال الدكتور حسين مدير مركز الكريمية الصحي نحن الان بصدد الاستعداد للمساهمة في تنفيذ حملة تطعيمات جديدة ، وتحديدا الحملة التي تستهدف الاطفال من مواليد يوم واحد الى سن 15 سنة ، وهي حملة تهدف الى الوقاية من شلل الاطفال ، والحصباء .

-وماهي قصة الحصباء ؟ .

فقال ….للأسف الوضع في ليبيا مثلما يسمح بدخول السلع الفاسدة ن فهو يسمح كذلك من دخول اشخاص مصابين ببعض الامراض ، والمعلومات المتوفرة لدينا أن بعض الوافدين مصابين بالحصبة  ، وانتقلوا من الجنوب الى زليطن ما جعل الجهات الصحية نسجل عدد من الاصابات بالحصباء ، حيث سجلت نحو 300 اصابة ، وهو مت استعى تنفيذ حملة التطعيم التي أشرنا اليها ، وأنا ومن خلال صحيفتكم اتمنى من المواطنين أن يتجاوبون مع تنفيذ الحملة لأنها هي في الاساس لمصلحتهم .

– رفع كفاءة العملين .

وقال: نحن نحرص على العمل على كل الواجهات ن ورفع كفاءة العاملين بالمركز من الاشياء التي نوليها اهتماما كبيرا ن وقي هذا الاطار نحن على اعتاب تنفيذ دورة في تقنيات تنفيذ حملات التطعيم ، والدورة ستقام بمركز السواني للمعاقين .

– مبنى المركز يلزمه الكثير ز

وقال الدكتور حسين لابد لي من التذكير ان هذا المركز هو الاول بالمنطقة التي أصبحت تسجل ارتفاعا في عدد السكان بعد استحداث مخطط معتمد من التخطيط العمراني، والمستوصف  الذي كان متوفرا ، كان يوجد داخل قطعة ارض لاحد المواطنين ، لكن فجأة اختفى هذا المستوصف بعد أن قرر المواطن استعادة قطعة الارض ، والمركز الذي محم بصدد الحديث عنه هو من ضمن مصالح عامة كثيرة استفادت من مقر احدى الشركات الاجنبية التي كانت تمارس نشاطها بالبلاد ، وبقدر سعادتنا بتخصيص مساحة معقولة للمكرز الصحي الا أن المبنى في حاجة الى صيانة ضرورية خاصة ان كثير من جدرانه متعرضة للرطوبة وتسرب مياه الامطار ، كما اننا وفي اطار تطوير الخدمات التي يقدمها المركز الى تحويل حوض السباحة الذي هو من صمن مكونات المركز الى حجرة للعلاج الطبيعي .

وقال مدير المركز الصحي الكريمية :

– لم نجد أي تعاون من وزارة الصحة بالجفارة ، حيث ان استحداث بلدية السواني جعل كل القطاعات تنفصل ما عدا وزارة الصحة فهي لم تنفصل بعد .

– نعاني كثيرا من نقص المواد الطبية ومواد المداواة ومواد التنظيف.

-عاملات النظافة يبذلن جهودا مشكورة ، ونحن نقدم لهم مقابل عملهن من جيوبنا الخاصة .

– للأسف لا مجد أي نعاوم كم سكان المنطقة ، وأملنا ان يتأكد الجميع بـن هذا المركز لخدمهم ، وهو يقدم لهم خدمات صحية مجانية ، ونتمنى أن يسعوا معنا بمت يمكننا من معالجة كثير من الاشكاليات .

– الوضع المالي للعاملين بالمركز وجلهم خريجو معاهد صحية عالية شهد انفراجه  بعد أن اخذ طريه الى ديوان المحاسبة ، ومن ثم احالة كل المستندات الى وزارة المالية ، ونحن هما ذكر السادة بالمالية ان العاملين يهذا المركز لم يتقاضوا أي درهم منذ سنة 2015 وها نحن في انتظار انصافكم لهم .

– في النهاية لابد لي من توجيه الشكر والتقدير لزملائي وزميلاتي الذين اصروا على الاستمرار برغم الظروف ، وبرغم ضبابية الصورة ، كما احييي صحيفتكم الغراء التي امل لأسرتها كل النجاح والتوفيق .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى