الصحية

اختتام الحملة الوطنية لمجابهة فيروس “كورونا” في بلدية ابوسليم

إعلان النتائج الأولية للمسحات العشوائية والتحذير من تفشي الوباء في حال عدم التقيد بالإجراءات الاحترازية لمواجهته

خاص

أعلنت بلدية أبوسليم في ختام الحملة  الوطنية لمجابهة فيروس “كورونا”  التي أطلقها مكتب الخدمات الصحية في البلدية عن النتائج الأولية  للمسحات العشوائية بناء على التقارير الواردة من غرفة عمليات الصحة في البلدية والتي أكدت إصابة “33”% ممن أجريت لهم المسحات وحذرت من تفشي الوباء في حال عدم التقيد بالإجراءات الاحترازية لمواجهة جائحة كورونا والمعتمدة من اللجنة العلمية الاستشارية والمركز الوطني لمكافحة الأمراض.

 ودعت البلدية في بيانها  الجهات ذات العلاقة  تكثيف جهود التوعية بين المواطنين  للحد من الإصابة بالفيروس ودعم الكوادر الطبية والطبية المساعدة بالإمكانيات حتى تتمكن من أداء المهام الموكلة لها وتكون على أهبة الاستعداد لمواجهة أي طارئ خاصة وفصل الشتاء على الأبواب  واعتبرتها مسؤولية تضامنية بين الدولة والمواطنين.

 هذا وكانت الحملة  الحملة التي استمرت لأكثر من أسبوع  يهدف من خلالها الرفع من جهوزية فرق الرصد والاستجابة السريعة للاستعداد لأي طارئ في البلدية شملت الحملة المحال التجارية في سوق أبوسليم ” المسقوف ” وأخذ اكبر عدد من المسحات الأنفية الخاصة بتحليل فيروس “كورونا”، من المواطنين في عدد من الأماكن لرصد الوضع الوبائي داخل البلدية بمساهمة  الجهات المختصة داخل البلدية من رجال امن وحرس بلدي و فريق الأزمات والطوارئ في البلدية ومكتب الإرشاد النفسي والاجتماعي  بمكتب الخدمات التعليمية أبوسليم، و فرق غرفة العمليات الصحية بالبلدية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى