الصحية

ما هو فيروس العوز المناعي البشري؟

 الايدز في .. سؤال وجواب

يصيب فيروس العوز المناعي البشري خلايا الجهاز المناعي، ويتسبّب في تدمير وظائفها أو تعطيلها. وينجم عن الإصابة بهذا الفيروس تدهور الجهاز المناعي تدريجياً، ممّا يؤدي إلى الإصابة “بالعوز المناعي”. ويمكن اعتبار الجهاز المناعي معوزاً عندما يعجز عن أداء دوره في مكافحة العدوى والمرض. وتُعرف أنواع العدوى المرتبطة بالعوز المناعي الوخيم “بأنواع العدوى الانتهازية” لأنّها تستغل ضعف الجهاز المناعي.

= ما هو الإيدز؟

متلازمة العوز المناعي المكتسب (الإيدز) تعبير يشير إلى أشدّ مراحل العدوى تقدماً، وتُعرف تلك المراحل بظهور أيّ واحد من أنواع العدوى الانتهازية التي يتجاوز عددها 20 عدوى أو أنواع السرطان الناجم عن الإصابة بفيروس الإيدز.

= كيف يسري فيروس الإيدز؟

يمكن لفيروس الإيدز أن يسري بين الأفراد من خلال الاتصال الجنسي غير المحمي (المهبلي أو الشرجي) وعن طريق ممارسة الجنس الفموي مع شخص يحمل الفيروس؛ وعمليات نقل الدم الملوّث بالفيروس؛ أو تبادل إبر أو محاقن أو أدوات حادّة أخرى ملوّثة بالفيروس. وقد ينتقل الفيروس أيضاً من الأمّ إلى طفلها أثناء فترة الحمل أو عند الولادة أو خلال الرضاعة.

= كم يبلغ عدد المتعايشين مع فيروس الإيدز؟

تشير تقديرات منظمة الصحة العالمية وبرنامج الأمم المتحدة المشترك لمكافحة الإيدز إلى أنّ عدد المتعايشين مع فيروس الإيدز عالمياً هو 35 مليون نسمة في أواخر عام 2013. وقد شهد العام نفسه وقوع نحو 2.1 ملايين إصابة جديدة بذلك الفيروس، ووفاة 1.5 مليون نسمة من جراء الإصابة بعلل ناجمة عن الإيدز.

= كم تستغرق الفترة الفاصلة بين الإصابة بفيروس الإيدز وظهور الأعراض؟

تختلف هذه الفترة اختلافاً كبيراً من شخص لآخر. وتظهر على معظم حاملي الفيروس، إذا ما بقوا بدون علاج، أعراض مرضية لها علاقة بالفيروس في غضون 5 إلى 10 أعوام ومن الممكن ان تكون أقل من ذلك. غير أنّ الفترة الفاصلة بين اكتساب الفيروس وتشخيص المرض قد تستغرق فترة تتراوح بين 10 أعوام و15 عاماً أو أكثر أحيانا. وبإمكان المعالجة بالأدوية المضادة للفيروسات القهقرية إبطاء تطوّر المرض بتخفيف تضاعف الفيروس وبذلك تقليل عدد الفيروسات في دم حاملي الفيروس والذي يعرف أيضاً بــ “الحِمل الفيروسي”.

= ما هي أشيع أنواع العدوى الانتهازية التي تتهدّد حياة المتعايشين مع الإيدز ؟

يحصد السل سنويا أرواح حوالي 360000 شخص من المتعايشين مع فيروس الإيدز. وهو السبب الأوّل لوفاة حاملي ذلك الفيروس في أفريقيا والسبب الرئيسي وراء وفاة تلك الفئة من السكان في جميع أنحاء العالم. ولا بدّ من انتهاج استراتيجيات صحية حاسمة الأهمية لعكس اتجاه حالات ترافق السل بفيروس الإيدز، وهي كالتالي:

1. تكثيف عمليات الكشف عن حالات السل الفعال؛

2. توفير العلاج الوقائي بدواء الإيزونيازيد؛

3. مكافحة عدوى السل؛

4. البداية المبكرة للعلاج بالأدوية المضادة لفيروسات القهقرية.

= كيف يمكن الحدّ من مخاطر فيروس الإيدز عن طريق الاتصال الجنسي؟

1. استخدم عازلاً ذكرياً أو أنثوياً على النحو الصحيح في كلّ مرّة تمارس فيها الجنس مع شخص آخر.

2. لا تمارس إلاّ الجنس الذي لا ينطوي على الجماع.

3. توخّ الإخلاص في العلاقة التي تقيمها مع شخص مخلص غير حامل للفيروس، ولا تنتهج أيّ سلوك آخر محفوف بالمخاطر.

نقلاً عن

موقع منظمة الصحة العالمية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى