الاقتصادية

لتوليد الكهرباء بالحقول النفطية والمرافق الخدمية: المؤسسة الوطنية للنفط تطرق باب الطاقات المتجددة

أفادت المؤسسة الوطنية للنفط، بأن توليد الكهرباء من الطاقات المتجددة والنظيفة هو أحد أهم أهداف المؤسسة الوطنية للنفط خلال السنوات المقبلة.

وأضافت المؤسسة، في منشور لها على موقعها على  الفيسبوك  الخميس الماضي ، أن ذلك يأتي بغرض نشر الوعي بين الناس بأهمية استخدام الطاقات المتجددة والمساهمة في الحفاظ على البيئة والتقليل من الانبعاثات.

 وقالت المؤسسة، إن العمل جار خلال هذه الأيام لتركيب منظومات للطاقة الشمسية لتوفير الكهرباء في كل من: مستشفى بن جواد العام، وكلية تقنيات الطاقة بإجخرة،  وكلية الهندسة والنفط جالو، ومستشفى تساوة بوادي عتبة لتشغيل مصنع الأكسجين الطبي، ومستشفى غات العام لتشغيل مصنع الأكسجين الطبي.

ولفت المنشور إلى أن ذلك يأتي تأكيدا لتوجه المؤسسة الوطنية للنفط وشركائها لاستخدام الطاقات البديلة النظيفة لتوليد الطاقة الكهربائية والاستفادة من الموقع المميز لبلادنا في استخدام الطاقة الشمسية بديلا عن الوقود الأحفوري والمساهمة في الحفاظ على البيئة والتقليل من الانبعاثات قدر الإمكان.

 يشار إلى أن المؤسسة الوطنية للنفط، قامت خلال الفترة الماضية بتركيب منظومات للطاقة الشمسية في عدد من المستشفيات في الرجبان والزنتان وفي مستشفى أوباري العام.

وتطمح المؤسسة الوطنية للنفط للتوسع في هذا المجال وإحلال الطاقات المتجددة تدريجيا بديلا عن مصادر الطاقة الأخرى في مواقعها وحقولها النفطية بالإضافة إلى مساهماتها لدعم المراكز التعليمية المتخصصة في هذا المجال لتكوين كوادر وطنية شابة ومؤهلة للخوض في هذا المجال الواعد والاستثمار في الطاقات البديلة النظيفة التي لا تنضب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى