ثقافة وفنون

‭”‬الرواية‭ ‬الليبية‭” ‬على‭ ‬مائدة‭ ‬مختبر‭ ‬السرديات‭ ‬في‭ ‬الإسكندرية

‭”‬الرواية‭ ‬الليبية‭” ‬على‭ ‬مائدة‭ ‬مختبر‭ ‬السرديات‭ ‬في‭ ‬الإسكندرية
ينظم‭ ‬مختبر‭ ‬السرديات‭ ‬بمكتبة‭ ‬الإسكندرية‭ ‬اليوم‭ ‬الثلاثاء‭ ‬28‭ ‬يناير‭ ‬2020،‭ ‬في‭ ‬الساعة‭ ‬السادسة‭ ‬مساءً،‭ ‬ندوة‭ “‬ملامح‭ ‬السرد‭ ‬الروائي‭ ‬في‭ ‬ليبيا‭ ‬في‭ ‬العقد‭ ‬الأول‭ ‬من‭ ‬القرن‭ ‬الحادي‭ ‬والعشرين‭” ‬وهي‭ ‬الدراسة‭ ‬التي‭ ‬أعدها‭ ‬الأكاديميين‭ ‬الليبيين‭ ‬الدكتور‭ ‬عماد‭ ‬خالد‭ ‬عبد‭ ‬النبي‭ ‬والدكتور‭ ‬أريج‭ ‬خطاب،‭ ‬ويدير‭ ‬اللقاء‭ ‬الأديب‭ ‬منير‭ ‬عتيبة‭ ‬المشرف‭ ‬على‭ ‬المختبر‭ ‬بمكتبة‭ ‬الإسكندرية‭. ‬ولفت‭ ‬منير‭ ‬عتيبة‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ “‬اللقاءات‭ ‬تنتظم‭ ‬بمكتبة‭ ‬الإسكندرية‭ ‬لكل‭ ‬باحث‭ ‬لشرح‭ ‬الدراسة‭ ‬الخاصة‭ ‬به‭ ‬سواء‭ ‬بحضوره‭ ‬شخصيًا‭ ‬أو‭ ‬بواسطة‭ ‬الفيديو‭ ‬كونفرانس‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬تعذر‭ ‬حضوره‭” . ‬وأكد‭ ‬الأديب‭ ‬منير‭ ‬عتيبة‭ ‬أنه‭ ‬بـ‭”‬نهاية‭ ‬المشروع‭ ‬سيكون‭ ‬بين‭ ‬أيدينا‭ ‬كتاب‭ ‬يضم‭ ‬هذه‭ ‬الدراسات‭ ‬التي‭ ‬ستبين‭ ‬أهم‭ ‬ملامح‭ ‬السرد‭ ‬العربي،‭ ‬والمشترك‭ ‬والمختلف‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬الملامح‭ ‬بين‭ ‬البلدان‭ ‬العربية‭ ‬المختلفة‭”‬،‭ ‬لافتًا‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ “‬المشروع‭ ‬في‭ ‬مرحلته‭ ‬الثانية‭ ‬سيقدم‭ ‬ملامح‭ ‬السرد‭ ‬العربي‭ ‬في‭ ‬العقد‭ ‬الثاني‭ ‬من‭ ‬القرن‭ ‬الحادي‭ ‬والعشرين‭”.‬

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *