الرياضة

منتخبنا يسقط أمام الأزرق الكويتي ضمن أيام الفيفا .! تلقى هدفين وقدم آداء مخيب

تلقى منتخبنا الوطني خسارة قاسية أمام مضيفه المنتخب الكويتي بهدفين دون مقابل في المباراة الودية التي جمعت بينهما السبت الماضي على ملعب جابر الدولي بالعاصمة الكويتية والتي تندرج ضمن أيام الفيفا.
سجل هدفي الكويت مبارك الفنيني وشبيب الخالدي في الدقيقتين 8 و48.
جاءت المباراة سريعة منذ بدايتها وكان الأزرق هو الطرف الأفضل من خلال الانتشار والاستحواذ على الكرة.
واستطاع أن يفتتح التسجيل مبكراً في الدقيقة 8 عن طريق الجناح مبارك الفنيني بعد تمريرة بينية رائعة من عيد الرشيدي ليضعها الفنيني بكل إتقان على يسار معاذ اللافي.
وتمكن عمر الخوجة أن يهز شباك الكويت بعد تلقيه كرة عرضية من محمد صولة لكن حكم المباراة عمار أشكناني ألغى الهدف بعد الرجوع لتقنية الفيديو بسبب خطأ لصالح مدافع الكويت خالد صباح.
بعد إلغاء الهدف كثف منتخبنا الوطني من هجماته في محاولة لإدراك التعادل وسيطر على منطقة الوسط وحاول التوغل من الأطراف عن طريق السنوسي الهادي ومحمد صولة.
وتراجع لاعبو الكويت إلى المناطق الخلفية واعتمدوا على الهجمات حيث كاد شبيب الخالدي أن يسجل الهدف الثاني للأزرق لكن دفاع فرسان المتوسط تعامل مع تسديدة الخالدي بنجاح لينتهي الشوط الأول بتقدم الأزرق بهدف نظيف.
مع بداية الشوط الثاني استطاع هداف الدوري الكويتي شبيب الخالدي التوقيع على الهدف الثاني مستفيداً من كرة عرضية من الظهير الأيمن راشد الدوسري.
وحاول المنتخب منتخبنا العودة في النتيجة لكن دفاع الأزرق تكتل أمام مناطقه واعتمد على الهجمات المعاكسة.
وطالب لاعبو المنتخب بركلة جزاء بداعي لمسة يد على مدافع الأزرق حمد القلاف لكن الحكم عمار أشكناني أشار باستمرار اللعب.
وفقدت هجمات المنتخب الليبي خطورتها قبل الوصول لمرمى حارس الكويت سليمان عبد الغفور بسبب التمركز الجيد للدفاع الكويتي.
وهدد حمدو الهوني المرمى الكويتي في الدقيقة 93 لكن الحارس عبدالغفور تصدى لتسديدته.
وأهدرالمخضرم  بدر المطوع فرصة تسجيل الهدف الثالث بعد انفراده التام بالحارس اللافي لتنتهي المباراة بفوز صريح للمنتخب الكويتي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى