ليبيا

جهاز حرس المنشآت النفطية :نعمل على صون الأمانة التي حملنا لها الشعب الليبي

أصدر جهاز حرس المنشآت النفطية على صفحته الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي وهذا نصه

ينفي جهاز حرس المنشآت النفطية ما تناولته عدد من القنوات والصحف وصفحات التواصل الإجتماعي والتي قامت بتحوير الفيديو المسرب لمكالمة هاتفية بين السيد رئيس الجهاز والسيد عماد الكلامي رئيس قسم المرتبات بإدارة الميزانية بوزارة المالية لمناقشة إرجاع العلاوة الحقلية لعدد (17000) من منتسبي  الجهاز، وكان خلال المكالمة نقاش حاد جدا بين الطرفين وصادف وجود عدد من الصحفيين ومندوبي وسائل إعلام محلية والتي قامت بتسريب فيديو للمكالمة وفور نشر الفيديو قام بعض ضعاف النفوس والذين يسعون الى تأجيج الفتنة ونشر الإشاعات بتحوير الفيديو والزج ببعض الشخصيات لم تتذكر خلال المكالمة وهذا يمكن لأي شخص أن يدركه من خلال مشاهدة الفيديو بالكامل ويدرك مدى الهجمة التي يتعرض لها الجهاز.

ويؤكد جهاز حرس المنشآت النفطية انه يعمل وفق القوانين المعمول بها بالدولة الليبية وليس لنا أي تجاذبات سياسية ولسنا ضد أي طرف والجهاز يتبع وزارة الدفاع بحكومة الوحدة الوطنية من ناحية التسليح والتدريب ويتبع المؤسسة الوطنية للنفط إداريا وماليا ونعمل على صون الأمانة التي حملنا لها الشعب الليبي بحراسة وتامين المنشآت النفطية في كل ربوع ليبيا ونسعى لأن ينال كل فرد بالجهاز على كافة حقوقه المالية والإدارية التي يكفلها له القانون الليبي نظرا للدور الذي يقومون به بالدفتع عن مقدرات الشعب الليبي

كما نؤكد لكافة وسائل الاعلام والمدونين إن ما ينشر ويعبر عن وجهة نظر الجهاز فقط على الموقع الرسمي وصفحات الجهاز المعتمدة لدينا   

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى