ليبيا

تواصل الجهود لإزالة الألغام والقذائف من مناطق الحرب.

تواصل مفارز إدارة الهندسة العسكرية برئاسة أركان الجيش الليبي جهودها لإزالة الألغام والقذائف من مناطق الحرب التي تترصد المدنيين الأبرياء وتهدد سلامتهم وأرواحهم وممتلكاتهم.

وذكر المركز الإعلامي لرئاسة الأركان أن مفرزة تابعة للإدارة قامت بالتعامل مع قذائف عمياء في “مقبرة الخروبة بمنطقة قرقوزة” ومزرعة مواطن بالقرب منها.

وأوضحت أن هذه الألغام تمثلت في قذائف هاوزر – قذائف مدفعية – قذائف دبابات – قذائف ( C5 ) .

كما قامت المفرزة بأعمال توعية وإبلاغ المواطنين بسرعة التبليغ في حالة الاشتباه بوجود أجسام غريبة ليتم التعامل معها وإزالتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى