الصحية

تحديث البرتوكول الخاص بالمسافرين والقادمين عبر المنافذ.

الوطني لمكافحة الامراض يصدر تعميما

 أصدر مدير المركز الوطني لمكافحة الأمراض ” حيدر السايح ” اليوم الأربعاء تعميما يقضي بتغيير بعض الإجراءات الاحترازية الخاصة بالمسافرين.

واشترط ” السايح ” – في رسالة التعميم الموجه لوكيل وزارة المواصلات بشأن تحديث البرتوكول الخاص بالمسافرين والقادمين عبر المنافذ – أن يكون قد تلقى جرعتين أو أكثر من الطعم المضاد لفيروس كورونا بشرط أن تكون قد مرت مدة لا تقل عن 14 يوما ولا تزيد عن 6 أشهر.

وأوضح أنه في هذه الحالة لا يطلب تحليل ( PCR ) الخاص بالكشف عن فيروس كورونا من المسافرين على الرحلات الداخلية مع إلزامهم بلبس الكمامة طيلة فترة الرحلة.

كما نص البروتوكول على عدم طلب تحليل ( PCR ) الخاص بالكشف عن فيروس كورونا على المسافرين إلى الدول التي لا تشترط هذا التحليل قبل السفر.

وأفاد مدير المركز في تعميمه بعدم طلب تحليل ( PCR ) الخاص بالكشف عن فيروس كورونا على القادمين إلى بلادنا إلا في حالة اشتباه في أحد الركاب يتم إجراء الاختبار السريع في المنفذ.

وشدد ” السايح ” على الأشخاص الحاصلين على جرعة واحدة أو لم يتلقوا أي جرعة، أن يكون المسافر حائزا على شهادة سالبة باختبار (RT-PCR) تفيد عدم إصابته بفيروس كورونا.

وأكد على أن يكون الاختبار قد تم إجراؤه قبل الوصول إلى المنافذ الليبية بمدة لا تزيد عن (72 ساعة) ، مع التعهد بالالتزام بالعزل الذاتي لمدة (10 أيام) في فندق الإقامة، مع إمكانية تقلیل مدة الحجر إلى (5 أيام) في حال اجراء الاختبار السريع أو اختبار ( RT-PCR) باليوم الخامس والحصول على نتيجة سلبية .

ووفقا للتحديث الجديد فانه يسمح للأطفال دون عمر (12 عام) بالدخول لليبيا بغض النظر عن حالة التطعيم بشرط عدم وجود أعراض عليهم.

لبرتوكول الخاص بالمسافرين والقادمين
لبرتوكول الخاص بالمسافرين والقادمين

ولفت إلى أنه في حال وجود حالة اشتباه لدى أحد الأطفال القادمين لليبيا يتم إجراء الاختبار السريع في المنفذ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى