الاقتصادية

المنظمة الليبية للمرأة المتخصصة تنظم منتدى اقتصادي لرائدات الأعمال

أقامت المنظمة الليبية للمرأة المتخصصة يوم الخميس الماضي بطرابلس، المنتدى الاقتصادي الأول لرائدات الأعمال والأنشطة التجارية الحرة والمهن الحرفية والمعرض المصاحب له تحت شعار ” صنع في ليبيا بأيد ليبية ”  .

 وأكد وزير الاقتصاد والتجارة “محمد الحويج” في كلمه له خلال حضوره المنتدى على ضرورة تمكين المرأة اقتصادياً بهدف دعم الاستقرار السياسي وتحقيق الرفاهية الاقتصادية باعتبارها مسؤولية مشتركة بين المرأة والرجل، وأولوية لتحريك عجلة التنمية المستدامة .

وشدد “الحويج” الذي أشاد بمستوى تنظيم المنتدى والمعرض المصاحب، وبمشاركة سيدات الأعمال والحضور المميز للمشاريع الصغرى ومتناهية الصغر التي احتواها المعرض على ضرورة توفير رخص مهنية وإعطاء صفة قانونية لصاحبات المهن الحرفية لتشجيع الصناعات الصغرى والمتوسطة، وكذلك الصناعات المنزلية والأسرية .

مسيرا إلى أن هذا الأمر يعتبر هدف أساسي لوزارة الاقتصاد، للتعرف على إمكانيات المرأة الليبية لتنشيط الصناعات التقليدية ذات الرؤية الحديثة، وإمكانية دعم تصديرها للخارج ومنع استيراد بعض الواردات في وجود سلع محلية منتجة .

ومن جانبها قالت رئيسة المنظمة الليبية للمرأة المتخصصة “ليلى الضبع” إن الهدف من تنظيم المنتدى هو إثبات وجود المرأة في الصناعات التجارية والحرفية، مطالبة بتوفير الدعم اللازم من الدولة لإمكانية تصدير هذه السلع للخارج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى