الرياضة

أنسو فاتي : عائلتي المسلمة ساهمت في تحقيق حُلمي

كشف أنسو فاتي نجم برشلونة عن بداياته مع كرة القدم والظروف التي صاحبت قدومه من غينيا بيساو إلى إسبانيا.

وقال فاتي في تصريحات خلال فيلم وثائقي عُرض على قناة برشلونة : “نحن أسرة متحدة للغاية إذا كان المرء يعاني لأن كل شخص يعاني وبفضل والدي وأمي حققت حلمي”.
وأضاف : “العيش بدون والدي كان صعباً للغاية حيث جاء إلى إسبانيا لكسب المال من أجلنا وبقيت في غينيا بيساو ولم أستطع رؤيته حتى بلغت السابعة تقريباً من عمري ومن بعدها غادرت بلدي للذهاب إلى إشبيلية”.
وتابع : “حلمي هو العودة إلى غينيا بيساو وأن أكون قادراً على مساعدة الأطفال هناك في أشياء مثل التعليم ومعرفة المكان الذي أعيش فيه وتذكّر كيف كان كل شيء”. وأكمل : “مدربي الأول مارك سيرا ساعدني كثيراً لأنني جئت من الشارع حيث كنت أمزح دائماً ولم أركز كثيراً ولكنه قام ببعض الحيل وعلمني احترام المنافس وأخبرني أن أفضل طريقة للقيام بذلك هي تسجيل المزيد من الأهداف والفوز بالمباراة”.
وأردف : “في اليوم الأول مع برشلونة كنت متوتراً للغاية في ذلك الأسبوع ولم أستطع تناول الطعام أو النوم وكنت أقول لنفسي (انظر إنك تحقق حلمك) وعندما ذهبت للتدريب مع الفريق الأول كنت أبكي والشيء الذي كان يتردد في ذهني هو عمل أبي وأمي لأكون هنا”.
وعن إصاباته المتكررة قال: “هذه أشياء تحدث في كرة القدم وقد وضعت في رأسي أنه يجب علي العودة والاستمرار ولقد مررت بأشياء أكثر صعوبة مثل قدوم والدي إلى إسبانيا بدوننا للعمل على مستقبلنا”.
وأختتم : “عائلتي مسلمة وكلنا مؤمنون وبسبب الإصابات صليت كثيراً ودائماً أفكر بصحة عائلتي وآخر ما أفعله هو أن أفكر في نفسي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى